الاجتماع الثانى للجنة التنفيذيه – المغرب

2018-02-20T16:46:10+00:00 June 5th, 2010|اجتماعات اللجنة التنفيذية|

مجلس الشباب العربي والافريقي

اجتماع اللجنة التنفيذية الثاني

الرباط 3-5 يونيو 2010-06-13

الجلسه الافتتاحيه الاولي

الجلسة الافتتاحية:

افتتحت اعمال الاجتماع الثاني للمجلس بقاعة الاجتماعات بفندق “تكسورا” بالرباط باستضافة منظمة الشبيبة الاستقلالية وحضور ممثلين لاتحاد الشباب الديمقراطي العالمي ومنظمة الشباب العالمي لمناهضة الارهاب وامين الشباب بحزب الاتحاد من اجل الجمهورية الموريتاني

وفي كلمته امام الجلسة الافتتاحية – رحب الاستاذ عبد الهادي الحويج رئيس المجلس بالمنظمات الشبابية معبراً عن الامال العريضة في تحقيق الوحدة العربية الافريقية وتقارب وجهات النظر وهي مناسبة لمناقشة قضايا شباب المنطقة العربية والافريقية التي تعود علي شعوبنا بالفائدة والسلم والاستقرار.

ووجه نائب رئيس المجلس اتحاد الشباب الديمقراطي العالمي الدعوة للمجلس للمشاركة في مهرجان الديمقراطي العالمي الدعوة للمجلس للمشاركة في مهرجان الشباب العالمي بجنوب افريقيا في ديسمبر القادم كما تقدم امين الشباب في موريتانيا بطلب الانضمام للمجلس مؤكدا استعداد بلاده للانخراط والمساهمة في دعم القضايا التي يتبناها المجلس.

الجلسة الرسـمية الأولي:

بعد التأكد من اكتمال النصاب بدأ الاجتماع بحضور كل من :

1/ عبد الهادي الحويج – رئيس المجلس

2/ عباس عجبة – نائب الرئيس عن المجموعة الانجليزية

3/ موسي الحسن- نائب الرئيس عن المجموعة الفرنسية

4/ ياسر يوسف ابراهيم – الامين العام للمجلس

5/ امينة حلمي منسق شمال افريقيا

6/ مامادو توري منسق اقليم المهجر

7/ شنافي – منسق اقليم شرق افريقيا

8/ ممثل منسق غرب افريقيا

9/ فتح الله الزني المستشار القانوني للمجلس

10 / عوض حسن- المستشار الاعلامي للمجلس

11/ محمد الواثق ممثل الاتحاد الوطني للشباب السوداني

12/ ابانيزر اويتاكين عضو لجنة الرقابة والحسابات.

في البداية تمت اجازة جدول الاعمال الذي تضمن:

1/ اعتماد جدول الاعمال

2/ متابعة مقررات اللجنة التنفيذية بدمشق

3/ المصادقة علي مشروع النظام الداخلي

4/ ميزانية المجلس

5/ الدورة الثالثة لمهرجان الشباب العربي والافريقي

وبعد اجازة جدول الاعمال عبر رئيس المجلس عن رضائه علي الجهد الذي بذله الامين العام بجد ونشاط علي مقربة من الرئيس وتقديمه للمجلس بصورة جيدة مشيدا بمخيم التواصل الذي يمثل نقطة مضيئة في تاريخ المجلس.

متابعة مقررات دمشق:

* أولها تاجيل مناقشة النظام الداخلي الي الاجتماع الحالي لأهميته في ضبط العلاقة بين المجلس والاعضاء.

وجه رئيس المجلس السؤال لنائب الرئيس موسي الحسن عن مشروع انشاء مركز افرابيا وما تم فيه واوضح الحسن بأنه وعقب عودته الي النيجر بدأ في الاتصالات بخصوص الموضوع الان التغيير في النظام الحاكم جعله يقوم باحاطة الجهات المختصة في الحكومة الجديدة بالامر مجدداً مؤكدا استعداد النيجر لاستضافة المركز موفضاً الامر للجنة التنفيذية لتقرر تأجيل الأمر الي حين تشكيل الحكومة الجديدة أو مواصلة الاتصالات والتنسيق مع الحكومة الانتقالية. وطالب الاجتماع نائب الرئيس باعداد تقرير مكتوب عن نتائج الاتصالات والميزانية وكل ما يتعلق بالمركز وتقديم في الاجتماع القادم لضمان الاستمرارية والاعتراف من الاتحاد الافريقي والجامعة العربية.

كما تم تكليف موسي الحسن بالاتصال مع الحكومة والسلطات المعنية للحصول علي التراخيص اللازمة .

اعتماد استراتيجيه الشباب العربي والأفريقي وميثاق الشباب:

ناقش الاجتماع كيفية اعداد التقرير السنوي للشباب الي يعكس اداء منسقي الاقاليم ونواب الرئيس للمناطق ، وللتأكد من مدي ملامسة المجلس للواقع والأهداف والأسباب التي تعوق تحيقق ذلك.. تقرر الآتي:

أ/ يقدم كل نائب رئيس تقريرا عن منطقته بواسطة منسقي الاقاليم ومناقشة هذه التقارير في اجتماع فني بمقر الامانة العامة ومراجعتها واعتمادها لدي الجامعة العربية والاتحاد الافريقي، وتقدم الامين العام بمقترح انتداب السيد ابانيزر بتصميم استمارة التقرير مع تكفل الامانة العامة بنفقات تنقله بين الاقاليم لجمع المعلومات وصياغتها بشكل نهائي وامن رئيس المجلس علي ضرورة ان يتضمن التقرير قضايا الايدز – المشاركة السياسية – النزاعات – الجندر وطالب الرئيس الجميع بتحمل مسئولياتههم وطالب المنسقين ان يقدمو تقاريرهم عن اوضاع الشباب في موعد اقصاه اكتوبر موعد الاجتماع القادم.

ب/ اعداد خارطة طريق واضحة المعالم لاعداد التقرير بصورة علمية لمعرفة اوضاع الشباب.

تفعيل المكاتب الاقليميه:

اشار المجتمعون الي الشواغر التي تشمل منسقي الاقاليم وسط وجنوب افريقيا بعد تكليف منسق شرق افريقيا بواسطة الرئيس.

واوضح عدد من اعضاء اللجنة التنفيذية ان المجلس يحتاج الي حملة تعريف وسط المنظمات الشبابية مع ضرورة توفير الامكانيات اللوجستية.

وحول منطقة وسط افريقيا اوضح السيد موسي الحسن ان الاتصالات تمت بالفعل وتبقّت مرحلة التنفيذ مقترحا اقامة نشاط في الكاميرون او الجابون ويتم من خلال هذا النشاط تحديد الدولة التي ستحضن منسقية الاقليم واشترط الاجتماع ان يكون المنسق من منظمة صاحبة عضوية في المجلس وان يكون هناك ميثاق شرف يتم دعوة المنسقين الجدد للقسم عليه في احتفالية امام وسائل الاعلام وتم تكليف موسي الحسن بمتابعة الامر مع منطقة وسط افريقيا وعباس عجبة مع جنوب افريقيا علي ان يتم سد الشواغر في منسقي الاقاليم قبل الاجتماع القادم ليكونو حضوراً فيه.

لجنه فض النزاعات والسلام:

* دعا المجتمعون الي تفعيل دبلوماسية الشباب لفض النزاعات وتقريب وجهات النظر بين الشباب المتنازع ورصد مناطق النزاعات وفق الامكانيات المتاحة وتكوين لجان المتابعة القضايا مثل قضية دارفور – الصومال – جيش الرب والاستفادة من خبرات بعض الشخصيات القيادية مثل السيد الفا عمر كوناري.

– ابدي عضو لجنة الرقابة ابنايزر اويكاتين عدد من الملاحظات حول انعدام التواصل والتنسيق بين الرئيس وجسم المجلس الذي لا يعمل بجانب الشفافية والمصداقية مما يقود الي ادارة مؤسسة فعالة مع وجود المال الكافي لذلك وضرورة تكوين لجنة لجلب الدعم لتحقيق اهدافنا النبيلة، وتحديد الادوار والمسئوليات.

– من جانبه امن رئيس المجلس علي بعض المقترحات نافيا توافر أي معلومات مالية في السابق وبالتالي عدم مسئولية عن ذلك خاصة في مرحلة التأسيس التي تحملت فيها الحكومة السودانية العبء الأكبر، مؤكدا علي وجود الشفافية في عهد الامين العام الحالي للمجلس.

وحول مبادارات السلام ابدي رئيس المجلس اهتمامه بالقضية الصومالية مقترحا ان يقوم المجلس اهتمامه بالقضية الصومالية مقترحا ان يقوم المجلس بايفاد اطباء متطوعين الي الصومال وتشجيع الوحدة السودان، باقامة حوار او منتدي لان هذه هي رسالة المجلس.

– دعا ممثل الاتحاد الوطني للشباب السوداني (المنظمة المتستضيفة) المجلس الي قيادة مبادرة بخصوص القضايا الحاضرة علي مستوي العالم العربي والافريقي مثل قضية السلام في اوغندا والصحراء المغربية والوحدة في السودان وجنوب اليمن والصومال والحوار الاسلامي المسيحي الذي اصبح مدخلا للصراعات في القارة بتفعيل الشراكات مع الدول والمنظمات التي تهتم بهذه القضايا مثل الامم المتحدة والجامعة العربية والاتحاد الافريقي والبنك العربي والافريقي والاستعادة من مراكز البحوث والدراسات ونيل عضوية المجلس الاقتصادي والاجتماعي للامم المتحدة. ودعا ممثل الاتحاد الوطني للشباب السوداني المجلس لدعم مبادرة الاتحاد لدعم وحدة السودان والحوار بين شباب الاحزاب السياسية في السودان.

– اوضح عباس عجبة نائب رئيس المجلس انهم في اوغندا حاولوا ابعاد الشباب من مناطق النزاعات في شمال أوغندا وتدريبهم علي الاسعافات الاولية كما انخرطوا في محاولات لاقناع المتمردين بالقاء السلاح.

– قرر المشاركون في الاجتماع العمل علي جعل الوحدة جاذبة في جنوب السودان خلال الستة اشهر المتبقية بتبني مبادرة قيام ورشة في الجنوب او خارج السودان تجتمع فيهاجميع الاطراف وقرر المجتمعون تكليف رئيس المجلس. بمباشرة هذه المبادارات الي حين انعقاد الاجتماع القادم. وتقدم الامين العام بمقترحين

المقترح الاول: دعم مبادرة الاتحاد الوطني للشباب السوداني، بأن يزور وفد من المجلس السودان ويلتقي الرئيس البشير ورئيس حكومة الجنوب الرئيس سلفاكير للتهنئة بنجاح الانتخابات واعلان دعم المجلس للوحدة.

المقترح الثاني: تبني مبادرة استضافة الفصائل الصومالية بالتعاون مع الجامعة الافريقية.

وبعد الموافقة علي المقترحين تقرر احالتهما بصورتها النهائية علي اعضاء اللجنة التنفيذية بواسطة البريد الالكتروني

مراجعة اتفاقيه المـــــــــقر:

– اوضح الامين العام للمجلس ان اتفاقية المقر سوف تنتهي في اكتوبر من هذا العام، مؤكدا عدم وجود مشاكل في تجديد الاتفاقية بحوافز جديدة عقب تشكيل الحكومة الجديدة، والعمل علي ان تستكمل الاتفاقية دورتها القانونية بشكل كامل.

– طالب رئيس المجلس ان يشار في الاتفاقية الي ان المجلس منظمة دولية مما يمنحها القوة في الحركة ومراقبة الانتخابات في جميع الدول مقدما الشكر لحكومة السودان مهنئاً الرئيس البشير بتجديد ثقة الشعب فيها مما يدعم المجلس في المرحلة القادمة.

– حدد المجلس التزامه الذي قطعه في دمشق بتخصيص ثلاث تذاكر سفر سنوياً للطلاب الافارقة في سوريا.

الجلسة الرسـمية الثانية

الجلسه الرسميه الثانيه:

* تم فيها مناقشة الأتي:

مسابقة افرابيا للشباب:

والتي تهدف الي التعريف والترويج لمجلس الشباب العربي والافريقي في مجالات التنمية السلام – التعاون بين الدول وهي مقرر سابق من دمشق لم يتم تنفيذه وتم تحديد من المشاركة حسب ما جاء في الميثاق الافريقي للشباب من 18- 35 سنة وتم تكليف الامين العام بمتابعة الجائزة وتعميم الاستمارة الخاصة بالمشاركة عبر موقع المجلس وشروط المسابقة وتسليم الجوائز للفائزين في احتفالية تأسيس المجلس في 9 مارس من كل عام وتكفل رئيس المجلس بطباعة الملصقات الاعلانية للجائزة باللغات الثلاثة.

– تعهد عباس عجبة بمراجعة وثائق المجلس المترجمة باللغة الانجليزية والسيد موسي الحسن بمراجعة المواد المترجمة باللغة الفرنسية

– تم تكليف السيد مامادو توري بمتابعة مقترح تكوين اتحاد شباب جنوب – جنوب من خلال الاتصال بالمنظمات الفاعلة متعددة الاتجاهات خلال شهر واحد.

السنة الدولية للشباب:

ناقش الاجتماع كيفية انخراط المجلس في احياء السنة الدولية للشباب وتقديم مقترحات للمشاركة في المؤتمر حول قضايا الفقر – الموارد البشرية- التعليم – المعلوماتية – المساوة بين الجنسين – الهجرة – فض النزاعات- التغيرات المناخية.

– يتم تكليف موسي الحسن بالتنسيق مع الامين العام للمشاركة في مهرجان تركيا وادارة حوار مع المنظمات المشاركة علي هامش المؤتمر.

تكثيف البرامج والانشطة ومشاركة المجلس في الانشطة الوطنية للمنظمات الشبابية ووضع شعار المجلس بجانب شعار هذه المنظمات.

النظام الداخلي للمجلس:
– تقرر منح المشاركين فرصة حتي نهاية يونيو لأبداء الملاحظات وفي حالة عدم ذلك يغير النظام الداخلي مجازاً.

ملف المهرجان الثالث:
– تقرر ارسال مكاتبات الي سوريا وقطر واعطائهم فرصة شهر لتلقي رد مكتوب حول امكانية استضافة المهرجان وفي حالة عدم الاستجابة تكون لجنة من عباس عجبة- ياسر يوسف- امينة حلمي للتحرك لتنظيم المهرجان في دولة اخري.

– تم تكليف كل من الاتية أسماؤهم بالمنظمات لبحث اعترافها بالمجلس:

· موسي الحسن – اليونسكو

· عبد الهادي الحويج – الاتحاد الافريقي

· ابانيزر – امينة حلمي – الامم المتحدة

· ياسر يوسف – الجامعة العربية

· محمد الواثق – اليو ساو – منظمة المؤتمر الاسلامي

– تقرر أن يقوم المجلس بتنظيم اجتماعات ما قبل القمة العربية الافريقية في ليبيا اكتوبر القادم بالتعاون مع المنظمة الوطنية للشباب الليبي وان يكون اجتماع اللجنة التنفيذية القادم علي هامش القمة.

تقرير اداء الامـــــــــــانة العامة:

– قدم الامين العام تقرير اداء الامانة العام خلال الفترة من ديسمبر 2009- مايو 2010 ، ووجد التقرير الاشادة والثناء من اعضاء اللجنة التنفيذية علي الانجازات التي تحققت واستعادة الثقة في المجلس.

– شارك اعضاء اللجنة التنفيذية في ندوة الدبلوماسية الشبابية التي اقيمت علي هامش مؤتمر الشبيبة الاستقلالية وكان المتحدث الرئيسي فيها هو رئيس المجلس

– القي الأمين العام للمجلس كلمة في الجلسة الافتتاحية عبر فيها عن تضامن المجلس مع القضية الفلسطينية والصحراء المغربية وكافة القضايا العربية والافريقية.

– لبي اعضاء اللجنة التنفيذية عدد من الدعوات الموجهة من قيادات حزب الاستقلال بالمغرب

اشترك
اشتراك

إنضم الى قائمتنا البريدية
لتصلك أخبارك المجلس

كل على تواصل معنا لتصلك اخبار وانشطة
المجلس على بريدك الألكتروني
close-link