التقى وكيل وزارة العمل والتنمية الاجتماعية السيد صباح سالم الدوسري بمكتبه
برئيس جمعية البحرين للعمل التطوعي السيد عبد العزيز راشد السندي ورؤساء الوفود الخليجية المشاركة في ملتقى متطوع المستقبل الاجتماعي الخليجي السابع، الذي نظمته الجمعية بالتعاون مع مؤسسة الأميرة صيتة بنت عبد العزيز للتميز في العمل الاجتماعي بالمملكة العربية السعودية في مملكة البحرين في الفترة من 15 الى 18 يناير الجاري.
برعاية معالي رئيس مجلس الشورى السيد علي بن صالح الصالح وقال الدوسري أن العمل التطوعي هو سمة المستقبل وتم بناؤه تراكمياً في محيطنا الخليجي وعالمنا العربي منذ تاريخ طويل وامتدح الأعمال التي تقوم بها جمعية البحرين للعمل التطوعي والخيري مؤكداً دعم مملكة البحرين لكافة جهود منظمات المجتمع المدني وبالأخص ذات الصبغة الخيرية والتطوعية والتشجيع على العمل التطوعي وحث الشباب على الانخراط فيه والاستفادة من طاقاتهم ورصد الأعمال التطوعية التي يحتاجها المجتمع الخليجي.
يذكر من خلال اللقاء تم استعراض أهداف الملتقى الذي اختيرت فيه المملكة المغربية كضيف شرف الملتقى، وتأتي أنشطة وبرامج الملتقى مكملاً لدور مؤسسات العمل الاجتماعي في تدريب النشء على مفهوم العمل الاجتماعي ونشر ثقافة العمل التطوعي بين الأبناء وتم استعراض تجربة مملكة البحرين في دعم المنظمات الأهلية.
وخرج الملتقى بالعديد من التوصيات اهمها بأن يشمل الملتقى بلدان أخرى خارج الخليج العربي.